عاجل: الكل يعد العدة للانقضاض على عدن بعد وصول قوات تابعة لطارق عفاش الى المدينة الاصلاح يدفع بتعزيزات عسكرية كبرى الى تخوم مدينة عدن ومراقبون يؤكدون اقتراب ساعة الصفر

دفعت قوات الإصلاح في محافظة أبين، الأحد، بتعزيزات عسكرية واسعة إلى تخوم المنفذ الشرقي لمدينة عدن، جنوبي اليمن.

جاء ذلك، في أعقاب تهديد الإصلاح بشن حرب مفتوحة على الفصائل الإماراتية في المحافظات الجنوبية.

وأكدت مصادر مطلعة أن المئات من عناصر الإصلاح والاطقم العسكرية وصلت إلى مدينة شقرة خلال الساعات الماضية.

وأوضحت المصادر أن المجاميع عسكرية بدأت بالإنتشار على إمتداد الخط الدولي الرابط بين محافظتي أبين وعدن، ونصبت نقاط تفتيش على الطريق الساحلي بالقرب من المنفذ الشرقي لمدينة عدن.

ورأى مراقبون أن هذه التحركات العسكرية في تخوم عدن، التي تتمركز فيها الفصائل الإماراتية، وعلى رأسها قوات طارق صالح، تعد تهديدا صريحا للأخيرة، في ظل محاولات الإصلاح استعادة موقعه في المشهد بعد إزاحته لحساب فصائل المجلس الرئاسي الجديد.

وتأتي هذه التطورات، في ظل تصاعد التوترات بين فصائل التحالف في المحافظات الجنوبية، ما قد ينذر بمواجهة مرتقبة بينها خلال الفترة المقبلة.

قد يعجبك ايضا