عاجل: موجة واسعة من الصحك والتندر والسخرية على السعودية والتحالف العربي في الوسط اليمني ومواقع التواصل الاجتماعي شاهد السبب

كشفت مصادر محلية في مطار عدن المحتلة فضيحة مدوية لقوى تحالف العدوان السعودي الأمريكي بخصوص ما اسمتهم بالأسرى المفرج عنهم من قبل السعودية والذين تم نقلهم من السعودية إلى مطار عدن المحتلة اليوم الجمعة، مؤكدة أن المفرج عنهم مقيمين مخالفين للإقامة ومتسللين يمنيين وصوماليين عبر الحدود اليمنية السعودية بحثاً عن لقمة العيش وليس لهم علاقة بقوات صنعاء.

هذا وأعلنت وسائل اعلام موالية لتحالف العدوان عن وصول طائرة سعودية إلى مطار عدن المحتلة وعلى متنها وفق تعبيرهم أسرى حوثيين، حيث نقلت الطائرة الأولى 40 شخصا الى مطار عدن المحتلة.

هذا وفجر التحرك السعودي الأخير موجة ضحك عارمة في صفحات التواصل الاجتماعي على ما اسموه اللف والدوران للنظام السعودي وتحالف العدوان بخصوص ملف الأسرى، ما يؤكد عدم احترام تحالف العدوان لأي قيم واخلاق  او مواثيق واعراف وقوانين دولية او إنسانية.

هذا وكشف رئيس اللجنة الوطنية لشؤون الأسرى عبدالقادر المرتضى في تغريدة له في الثالث من مايو الجاري عن فضحية مدوية جديدة للنظام السعودي تتعلق بمبادرتهم الأخيرة الخاصة بالأسرى.

 وقال المرتضى في تغريدة له على “تويتر”  أن ما أعلنته السعودية بشأن الإفراج عن بعض من أسرانا, تبلغنا بكشف يتضمن عدد من الاسماء خلاف ما أعلنت.

وأكد رئيس اللجنة الوطنية أن من أعلن عنهم النظام السعودي في مبادرته ليسوا من أسرانا وغير معروفين لدينا.

وأشار المرتضى إلى قيام اللجنة بإبلاغ الصليب الأحمر أننا غير معنيين بهم, داعيا دول العدوان إلى التوقف عن المتاجرة والمزايدة بملف الأسرى كونه ملف إنساني بامتياز.

وكان النظام السعودي أعلن عن إفراجه عن عشرات الأسرى ممن زعم أنهم من أسرى الجيش واللجان الشعبية, وأتت هذه الخطوة من قبل دول تحالف العدوان حفظا لماء وجهها بعد أن بادرت صنعاء بالإفراج عن عشرات الأسرى في شهر رمضان بتوجيهات السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي.

قد يعجبك ايضا