تعرف على مصير علي محسن بعد ما يسمى مشاورات الرياض

أكد  مقرب بارز من علي محسن، نائب رئيس سلطة “الشرعية”، الأربعاء،  حسم  مصيره ..

يأتي ذلك قبل ساعات على  انتهاء موعد مشاورات الرياض المقرر في السابع الشهر الجاري.

 

وقال عبدالناصر المودع، السياسي البارز في حزب الإصلاح، جناح محسن،  أن السعودية تعد لطبخة تتضمن  إزاحة علي محسن من منصبه  والادعاء بأن الكل وافق عليها.

وانتقد المودع في سلسلة تغريدات على صفحته الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي  صمت المشاركين في مشاورات الرياض على  ما وصفها  مخطط تمزيق البلد  وتمرير   اجندة تسليم منصب النائب  لمن وصفهم بـ”الانفصالين ” في إشارة إلى المجلس الانتقالي.

كما اتهم المشاركين بالخيانة مقابل وعود بمئة الف ريال سعودي ..

وتسعى السعودية لاتخاذ  خطوات من العيار الثقيل داخل هرم قيادة “الشرعية” في ظل فشلها  في تحقيق أي نتائج من خلال المشاورات التي حشدت لها الأسبوع الماضي في محاولة لاستعادة رباطة جاشها في اليمن.

ولم تخرج هذه المشاورات التي حدد امين مجلس التعاون الخليجي السابع من ابريل  موعد  لانتهاء المشاورات

قد يعجبك ايضا