تواصل المظاهرات الشعبية المنددة بتردي الخدمات وانهيار العملة وعدم صرف المرتبات في تعز وعدن المحتلتين

يمن الغد / متابعات

تواصلت بمدينة تعز، اليوم الجمعة، ولليوم الثاني على التوالي المظاهرات الشعبية المنددة بالفساد وبتردي الاوضاع الخدمية في ظل فشل وتجاوزات مرتزقة العدوان السعودي الامريكي وتداعيات ممارساتهم على حياة الناس
وفي عدن تظاهر اليوم مواطنون غاضبون امام مقر قوات تحالف العدوان في مديرية البريقة.ة تنديداً بتدهور الخدمات الاساسية بعدن والتي وصلت الى اسوأ مستوياتها في الوقت الذي تنشغل فيه ادوات وفصائل مرتزقة العدوان التابعين لابوظبي والرياض بالتحضير لجولة جديدة من الصراع الدموي بين مليشيات مايسمى المجلس الجنوبي الاماراتي ومرتزقة حكومة الفار هادي

وقالت مصادر محلية بتعز إن حشودا غفيرة من المواطنين أدوا صلاة الجمعة في ساحة الحرية بالمدينة شاركوا في المظاهرة الشعبية مطالبين بإنهاء الفساد الذي تغرق فيه المؤسسات الحكومية في المحافظة.
ورفع المتظاهرون لافتات طالبت بإقالة محافظ المحافظة المعين من قبل حكومة الارتزاق وفريقه من الوكلاء ومدراء العموم الذين ثبت تورطهم بتهم فساد وإحالتهم إلى المحاكمة.
كما طالب المتظاهرون بتوفير الخدمات العامة للمواطنيين كالكهرباء والماء والاهتمام بنظافة المدينة.

وكانت مظاهرة مشابهة قد خرجت أمس الخميس في شوارع المحافظة تنديدا بالفساد وتردي الخدمات وانهيار سعر العملة وانقطاع المرتبات
الى ذلك تجمعت حشود من المتظاهرين قدموا اليوم من مديريات متفرقة بعدن أمام مقر قوات التحالف السعودي الامارتي في مديرية البريقة.
وجاءت هذه التظاهرة تواصلا للمظاهرات والفعاليات الاحتجاجية التي تشهدها عدن ومختلف المحافظات المحتلة منذ ايام تنديداً بتدهور الخدمات الاساسية وانهيار العملة المحلية وعدم صرف المرتبات والانفلات الامني
وقالت مصادر محلية بعدن بان مظاهرة اليوم الجمعة جاءت بعد دعوات اطلقها شباب عدن المستقلون للخروج في تظاهرات حاشدة وتحميل قوات الاحتلال السعودي والاماراتي ومايسمى الحكومة الشرعية ومليشيات المجلس الانتقالي الانفصالي المسؤولية الكامله لتدهور الخدمات في عدن

قد يعجبك ايضا